موقع الدكتور غسان يوسف قطيط

كتب علمية وتربوية منشورة

مقالات وابحاث ودراسات تربوية حديثة

ورشات وبرامج تدريبية متنوعة

دور الحاسب في خدمة المعلم والمتعلم دور الحاسب في تطوير عمل الإدارة المدرسية تدريب الشباب زيارة جلالة الملكة رانيا وتفقدها لمشاريع نهر الأردن السعادة تأتي بالوراثة الذكاء العاطفي كلمات بلا معنى Ghassan Yousef Ktait Mobile learning entrepreneurship course Mobile learning entrepreneurship course Mobile learning entrepreneurship course أمثلة خدمات التخزين السحابي التخزين السحابي Cloud Storage مزايا استخدام البريد الإلكتروني في الإدارة المدرسية استخدامات الحاسب في الإدارة المدرسية توثيق المراجع خطوات البحث الإلكتروني توظيف التكنولوجيا في الغرفة الصفية محركات البحث طرق استرجاع المعلومات توظيف برنامج العروض التقديمية في الإدارة التربوية تحديات توظيف الحاسب الآلي في الإدارة التربوية أعرف الكثير أسباب استخدام الوسائط المتعددة في الإدارة التربوية تطبيقات الوسائط المتعددة في الإدارة التربوية تطبيقات برامج الرسوم في الإدارة التربوية برنامج الناشر المكتبي Publisher Microsoft في الإدارة التربوية Zero مشاكل الدكتور غسان قطيط تطبيقات الجداول الإلكترونية Microsoft EXCEL في الإدارة التربوية تطبيقات قواعد البيانات Microsoft Access في الإدارة التربوية تطبيقات معالج الكلمات Microsoft Word في الإدارة التربوية استخدام الحاسوب في عملية الرقابة لإدارة المدرسة استخدام برامج الحاسب في الإدارة التربوية الاتجاهات الحديثة في القيادة القيادة التربوية Leadership حب الأم الرقابة في الإدارة التربوية Controlling التوجيه في الإدارة التربوية Directing التنظيم في الإدارة التربوية Organizing التخطيط في الادارة التربوية Planning الحاسوب في العمليات الإدارية قم للمعلم ؟؟؟ تطبيق الإدارة الإلكترونية الإدارة الإلكترونية والإدارة التقليدية أهداف الإدارة الإلكترونية الإدارة التربوية الإدارة التربوية والإدارة التعليمية والإدارة المدرسية الإدارة الإلكترونية E-Management نتائج الثانوية العامة الإبن الذكي والإبن المبدع امتحان التوجيهي عشرة أضعاف الجولات المغلقة والجولات المفتوحة نموذج Online Research Module الرحلة المعرفية WEB QUEST الرحلة الافتراضية الرحلات المدرسية مهارة اتخاذ القرار استراتيجية المساجلة الحلقية استراتيجية أربعة، اثنان، واحد استراتيجية الظهر بالظهر استراتيجية أسئلة البطاقات استراتيجية مثلث الاستماع استراتيجية أعواد المثلجات استراتيجية الطاولة المستديرة أوجه واستخدام التعلم الإلكتروني استخدام التعلم الإلكتروني من قبل المعلم استراتيجية المفاهيم الكرتونية استراتيجية البطاقات المروحية استراتجية الرؤوس المرقمة كفايات المعلم في ظل التعليم الإلكتروني خصائص التعلم الإلكتروني تنظيم المنهاج الإلكتروني بيئة التعلم الإلكترونية مميزات بيئة التعلم الإلكترونية التعليم عن بعد والتعليم الإلكتروني تطبيقات صفية قائمة على التعليم المتمازج التعليم الإلكتروني التعلم الإلكتروني سؤال...خطط لنفسك... التعليم المتمازج تطبيقات صفية قائمة على توظيف الوسائط المتعددة أسباب استخدام الوسائط المتعددة في التعليم إنتاج برامج الوسائط المتعددة برنامج العروض التقديمية (PowerPoint) دمج الوسائط المتعددة في التعليم الوسائط المتعددة Multimedia أجزاء الوسائط المتعددة‏ ميزات الوسائط المتعددة في التعليم استراتيجيات التعليم القائمة على الحاسوب توظيف الحاسوب في حل مشكلات تعليمية الحاسوب في الغرفة الصفية تطبيقات تربوية باستخدام الحاسوب استخدام شبكة الانترنت في التعليم أدوار الحاسوب والإنترنت في التعليم معايير اختيار الوسيلة التعليمية قواعد استخدام الوسيلة التعليمية مصادر وأشكال الوسائل التعليمية تصنيفات الوسائل التعليمية الوسائل التعليمية كفايات المعلم وفقاً لتقنيات التعليم تصميم موقف تعليمي استخدام المعلم للتكنولوجيا أدوار المعلم في ظل تقنيات التعليم تصنيف الأنشطة التعليمية تقنيات التعليم Instructional Technology تكنولوجيا التعلم التعليم تطوير مهارة الاتصال والتواصل معايير اختيار وسائل الاتصال التعليمي أهمية وسائل الاتصال والتواصل تصنيفات وسائل الاتصال التعليمية أنواع الاتصال والتواصل مهارات الاتصال والتواصل برنامج المدرب المحترف أنماط التواصل عناصر الاتصال والتواصل الاتصال والتواصل تقنيات التعلم والتعليم الحديثة تقنيات التعلم والتعليم الحديثة تقنيات التعلم والتعليم الحديثة تقنيات التعلم والتعليم الحديثة معلمة الرياضيات استراتيجية السحب والدفع القلق والتوتر والعمل قوة الدفع القانون الثالث لنيوتن حساب تسارع السقوط الحر تسارع السقوط الحر السقوط الحر القانون الثاني لنيوتن العلاقة بين التسارع والقوة القوة والتغير في السرعة القصور القانون الأول لنيوتن أنواع الحركة حصة الرياضة استراتيجية السقالات المعرفية Scaffolding قيادة الأم لأبنائها سلوك الأقران فجوة الحفظ وغياب التفكير اتخاذ القرار قصة نجاح تعليم الكبار المعلم العربي... أين هو؟ دفتر الطالب الصفي الطالب الموهوب إلى أين... وداعاً للعنف الجامعي في الأردن المختبر الجاف Dry Lab عزيزتي الطالبة استراتيجية الكرسي الساخن استراتيجية جيكسو Jigsaw الانضباط الصفي فن التدريس الحديث معلم الطلبة البالغين أو الشباب المعلم الجديد حكايات وقصص الأطفال استقبال العام الدراسي الجديد التنمية المهنية للمعلم داخل المدرسة كفايات المعلم التقنية معلم المستقبل التعزيز الإيجابي المدرسة اليوم تساؤلات الطلبة أسئلة المعلم مفاهيم تربوية تقويم المعدات والبرمجيات التعليمية المرونة في التعامل مع الآخر الأب النموذج المدخن المعرفة التي تبقى في الذاكرة الاستقصاء الايجابي Appreciative Inquiry الاختبارات أو الامتحانات المدرسية التلوث البصري من هو المدير؟ ابتسم المعلم المحبوب مقروئية الكتاب المدرسي Readability توظيف البوربوينت في التعليم أنواع البرمجيات التعليمية الصفوف الدراسية لافتراضية الطالب كثير الحركة أين هو المعلم لغة الجسد Body Language التعليم الالكتروني والتعليم عن بعد التعلم بمساعدة الحاسوب البريد الإلكتروني في التعليم مفتاح التخمين استراتيجية Snow Ball البلاء موكول بالمنطق استخدام الحاسوب في التربية الخاصة معيقات استخدام الإنترنت في التعليم تصميم التعليم بدايات الحاسوب في التعليم الانترنت والتعليم التعلم التعاوني Cooperative Learning طريقة المناقشة والحوار طريقة المحاضرة النشاط التعلمي التعليمي مفتاح Fish Bone المختبر الجاف Dry Lab استراتيجية حوض السمك Fishbowl التدريس باستخدام المختبر التدريس المصغر Micro Teaching التأمل الذاتي الحب الحقيقي مصادر الوسائل التعليمية الحقائب التعلمية التعليمية منظومة تكوين المعلم في ضوء معايير الجودة الصحافة المدرسية أنواع تقنيات التعلم والتعليم من الذي يربي أبناءنا الحب بين الطالب والمعلم 90/90 فن التواصل مع الآخر المعلم القائد مفتاح الأخذ بجميع العوامل المعلمة النموذج مفتاح الحذف مفتاح حل مشكلة مماثلة مفتاح التفكير العكسي أو المقلوب مفتاح تقسيم المشكلة إلى أجزاء طالب التوجيهي أو الثانوية العامة عزيزي المعلم... هل تعلم؟ المعلم المُتأمل عنف الأبناء فن التعامل مع الأبناء مهارات التفكير... اتخاذ القرار التعلّم التعاوني والتعلّم المستند إلى مشكلة الاستنتاج Deductive الاستقراء Inductive مهارات التفكير... التركيب مهارات التفكير... التحليل التفكير ومهارات التفكير ملف الانجاز الخاص بالطالب رسم نتائج الاختبار التحصيلي حل المشكلات باستخدام العصف الذهني مفتاح التعداد العكسي المعلم المتميز THINK… PAIR…SHARE أثر تدريس مساق أنماط التعلم الفاعلية الذاتية لمعلمي المرحلة... أثر برنامج تعليمي قائم على تكنولوجيا المعلومات أثر استخدام المختبر الجاف أثر دمج مهارات التفكير أثر معالجة المعلومات ... تنمية مهارات التفكير العليا تقويم كتاب الفيزياء مقروئية كتاب الفيزياء معلم الفيزياء معلمي العزيز... فن الأسئلة الصفية Fish Bone مفتاح الحل الخارطة الذهنية مفتاح الحل SWOT مفتاح الحل قبعات التفكير الست مفتاح الحل PMI مفتاح الحل ماذا لو؟ أدوات حل المشكلات أسئلة تأملية Inspiration في الغرفة الصفية تحليل نتائج الاختبارات الصفية بناء الاختبار التحصيلي نموذج هيلدا تابا Hilda Taba تصميم موقع الكتروني خاص بالمعلم ملف الانجاز الالكتروني E-Portfolio قبعات التفكير الست توظيف الحاسوب في تصميم الخرائط المفاهيمية صفات الاختبار الجيد رسم الخرائط الذهنية باستخدام برنامج MindMapper استراتيجية KWL مهارة اتخاذ القرار فن الأسئلة الصفية حل المشكلات توظيف الحاسوب في الاستقصاء كفايات معلم المستقبل تقويم مهارة حل المشكلات تطبيقات صفية على استخدام استراتيجية العصف الذهني الرحلة المعرفية WebQuest الخارطة الذهنية التعلّم المستند إلى مشكلات( PBL)
القائمة الرئيسية
رؤيتـــــــي
مقالات تربوية
بحوث ودراسات
كتب منشورة
تطبيقات SPSS في البحوث
استراتيجيات وأدوات التقويم
تدريس قوانين نيوتن في الحركة

سجل معنا

أخبر صديق

استطلاع
كيف تُقيم البرامج التدريبية الخاصة بتنمية الموارد البشرية في الوطن العربي؟
ممتاز
جيد جدا
جيد
مقالات تربوية
التعلم التعاوني Cooperative Learning 2012-05-07 عدد القراءات 4332

 

التعلم التعاوني Cooperative Learning 

  • ·          د. غسان يوسف قطيط 
  • ·        المرجع: الحاسوب وطرق التدريس والتقويم/ دار الثقافة للنشر والتوزيع: عمان 

   

مقدمة: 

اهتم التربويين في التعلم التعاوني في القرن العشرين بفضل جهود بعض العلماء مثل ديوي وذلك لتفعيل دور المتعلم في العملية التعليمية من خلال نشاطه الذاتي داخل مجموعة صغيرة أو مجموعة كبيرة وذلك بهدف حصوله على المعرفة العلمية وكذلك مشاركته الفعالة والإيجابية في عملية التعلم.

ويزخر الأدب التربوي بتعريفات للتعلم التعاوني منها:

-   إستراتيجية تدريس تتضمن وجود مجموعة صغيرة من الطلبة يعملون سويا بهدف تطوير الخبرة التعليمية لكل عضو  فيها إلى أقصى حد ممكن.

-    إستراتيجية تدريس تتمحور حول الطالب حيث يعمل الطلبة ضمن مجموعات غير متجانسة لتحقيق هدف تعليمي مشترك.

-    بيئة تعلم صفية تتضمن مجموعات صغيرة من الطلبة المتباينين في قدراتهم ينفذون مهام تعليمية، وينشدون المساعدة من بعضهم البعض، ويتخذون قراراهم بالإجماع.

-   أسلوب للتعلم الصفي يتم بموجبه تقسيم الطلبة إلى مجموعات صغيرة غير متجانسة يعمل أفرادها متعاونين متحملين مسؤولية تعلمهم وتعلم زملائهم وصولا إلى تحقيق أهدافهم التعليمية التي هي في الوقت نفسه أهداف المجموعة.

-   أسلوب في تنظيم الصف حيث يقسم الطلبة إلى مجموعات صغيرة غير متجانسة يجمعها هدف مشترك هوا نجاز المهمة المطلوبة وع تحمل مسؤولية تعلمهم وتعلم زملائهم.

-   نوع من التعلم الذي يأخذ مكانه في بيئة التعلم حيث يعمل الطلبة فيهل سويا في مجموعات صغير غير متجانسة تجاه إنجاز مهام أكاديمية محددة حيث تعكف المجموعة الصغيرة على التعيين الذي كلفت به إلى أن ينجح جميع الأعضاء في فهم وإتمام العمل ومن ثم يلمس الطلبة أن لكل منهم نصيبا في نجاح بعضهم البعض وعليه يصبحون مسئولين عن تعلم بعضهم البعض.

 وفي ضوء هذه التعريفات السابقة فان التعلم التعاوني:

طريقة يعمل فيها الطلبة في مجموعات صغيرة داخل حجرة الصف تحت إشراف وتوجيه المعلم, تضم كلاً منها مختلف المستويات التحصيلية ( عالي-متوسط-متدن) يتعاون طلاب المجموعة الواحدة في تحقيق هدف أو أهداف مشتركة لزيادة تعلمهم, وتعليم بعضهم بعضاً.

 

التعلم التعاوني:تقسيم طلبة الصف إلى مجموعات صغيرة يتراوح عدد أفراح المجموعة الواحدة ما بين 2 – 6 أفراد وتعطي كل مجموعة مهمة تعليمية واحدة ( واجباً تعليمياً ) ويعمل كل عضو في المجموعة وفق الدور الذي كلف به، وتتم الاستفادة من نتائج عمل المجموعات بتعميمها إلى كافة التلاميذ.

الفرق بين التعلم الجماعي التقليدي والتعلم التعاوني:

 يمكن إيجاز هذه الفروق كما يلي:

التعلم الجماعي التقليدي

التعلم التعاوني

تبنى أهداف التعلم التقليدي بحيث يبدي الطلبة اهتماما بأدائهم وأداء كل أعضاء المجموعة

التعلم التعاوني مبني على المشاركة الإيجابية بين أعضاء كل مجموعة تعلم تعاونية.

لا يعتبر الطلبة مسؤولين عن تعلم بقية زملائهم ولا عن أداء المجموعة عموما.

تظهر وبصورة واضحة مسؤولية كل عضو في المجموعة تجاه بقية الأعضاء.

أعضاء المجموعة متماثلة في القدرات.

يتباين أعضاؤها في القدرات والسمات الشخصية.

القائد يتم تعيينه وهو المسؤول عن مجموعته.

يؤدي كل الأعضاء أدوارا قيادية.

يتجه اهتمام الطلبة فقط نحو إكمال المهمة المكلفين بها.

تستهدف الارتقاء بتحصيل كل عضو إلى الحد الأقصى إضافة إلى الحفاظ على علاقات عمل متميزة بين الأعضاء.

المهارات الاجتماعية( القيادة، بناء الثقة، مهارات الاتصال، فن حل خلافات وجهات النظر ) يفترض وجودها عند الطلبة ـ وهو غالبا غير صحيح.

يتم تعليم الطلبة المهارات الاجتماعية التي يحتاجون إليها( القيادة، بناء الثقة، مهارات الاتصال، فن حل خلافات وجهات النظر).

نادرا ما يتدخل المعلم في عمل المجموعات.

المعلم دائما يلاحظ الطلبة، ويحلل المشكلة التي ينشغل بها الطلبة ويقدم لكل مجموعة تغذية راجعة حول أدائها.

لا يهتم المعلم في تحديد الإجراءات لمجموعات التعلم التقليدية.

يحدد المعلم للمجموعات الإجراءات التي تمكنهم من التأمل في فاعلية عملها

 

المبادئ الأساسية للتعلم التعاوني: 

يمكن إيجاز مبادئ التعلم التعاوني بالآتي:

1- التعـــلم:

مجموعة العمل التعاوني متكافلة ومتضامنة، فكل فرد تقع عليه مسؤولية تعليم نفسه، كما تقع عليه مسئولية التأكد من تعلم الآخرين في مجموعته وحثهم على التعلم أو تعليمهم وذلك للوصول بجميع أفراد المجموعة إلى مستوى الإتقان ولأن النجاح مشترك وبالتإلى فإن علامة كل فرد ستمثل عنصراً من علامات المجموعة تؤثر في النتيجة النهائية للمجموعة.

 

2- التعزيـــز:

تشجيع الطلبة لتعليم بعضهم البعض خاصة عندما ينجز أحدهم المهمة الموكلة إليه بنجاح أو عندما يتقن أحدهم تعلم المادة أو النشاط الذي كلف به أو عندما يوضح أحد الطلبة للآخرين مفاهيم المادة الجديدة.

3- تقويم الأفراد:

سؤال كل فرد عن إسهاماته، ومعرفة مستوى كل فرد، وهل هو بحاجة إلى المساعدة أو التشجيع.

4- مهارة الاتصال:

التواصل مع الآخرين والعمل معهم وتشجيع أفراد المجموعة وهي أمور أساسية لإتمام العمل التعاوني مما يتطلب بناء الثقة المتبادلة بين أفراد المجموعة.

 

تشكيل المجموعات:

هناك عدة طرق لتشكيل المجموعات:

أ‌-  ضع قائمة بأسماء الطلبة مرتبة بحسب مستواهم التحصيلي: واكتب بجانب كل اسم عالٍ،أو متوسط أو متدن. ثم ضع الطلبة في مجموعات كما يلي ( عال مع متوسط، متوسط مع متدن،عال مع متدن).

ب-   أطلب من الطالب المتميز إعداد قائمة بأسماء ثلاثة من زملاء له يفضل العمل معهم.

ج- كوّن مجموعة بوضع الطلبة المدعومين اجتماعياً مع ذوي الميول الاجتماعية الأدنى.

د- يتوقف عدد طلبة كل مجموعة على عدة عوامل من أهمها:

  • مستوى نضج الطلبة.
  • حجم الصف.
  • نوع المعلم.
  • المهمات الرئيسية والفرعية.

وتبدأ المجموعات في التعلم التعاوني بطالبين اثنين إلى أربعة طلاب،إلى ستة.  *كم هي المدة التي ينبغي أن تبقى بها أفراد المجموعة معاً؟

هـ- تغيير المجموعات من حين لآخر   حتى يتم التعاون مع أكبر شريحة من الطلبة مع بعضهم البعض وتزداد الثقة والصداقة والتعاون مع بعضهم البعض.

 

ويختلف تشكيل المجموعة باختلاف المعايير التي يحددها المعلم كما يعتمد تشكيل المجموعة على الأهداف أو المحتوى الدراسي، فقد يشكل المعلم مجموعة:

 

1-  مجموعة العمل غير المتجانسة: هي مجموعة العمل التي يختلف فيها الأفراد في القدرة المعرفية والمهارية والميول والرغبات... الخ.

2-  مجموعة العمل المتجانسة: فهي المجموعة التي تضم أفراد متماثلين تقريباً في المستوي المعرفي والمهاري والميول والرغبات... الخ.

قواعد تشكيل المجموعات:

1-  مجموعات ثابتة:

تحقيق الاتصال والتفاعل الاجتماعي بين الأفراد ويفضل أن تعطى فترة بحدود شهر وذلك كي يتمكن الأفراد من التعرف إلى بعضهم وتكون علاقات مودة وألفة بينهم.

2-  مجموعات متجانسة:

يسهل على معالجة موضوعات مختلفة ( مهمات تعليمية مختلفة ) وعندما تكون الموضوعات متفاوته في صعوبتها، فعندئذ توزع هذه الموضوعات على المستويات المختلفة للمجموعات المتجانسة. وتشكيل المجموعات غير المتجانسة بالاختيار العشوائي يحقق أهم أهداف العمل التعاوني وهو معاونة الأفراد لبعضهم.

3-  مراعاة ميول ورغبات الطلبة: 

 يساعد علىباء علاقات الصداقة أو الألفة بين أفراد المجموعة.

4-  عدد أفرا ج المجموعة ما بين 2-6: 

يساعد ذلك على تحقيق الأهداف من جهة، كي يتمكن المعلم من تقويم عمل المجموعات في الزمن المحدد.

 

أنواع المجموعات في التعلم التعاوني:

أولاً: المجموعات التعلمية التعاونية الرسمية:

مجموعات قد تدوم من حصة صفية واحدة إلى عدة أسابيع. ويعمل الطلبة فيها معاً للتأكد من أنهم وزملاءهم في المجموعة قد أتموا بنجاح المهمة التعلمية التي أسندت إليهم. وأي مهمة تعلمية في أي مادة دراسية لأي منهاج يمكن أن تبنى بشكل تعاوني. كما أن أية متطلبات لأي مقرر أو مهمة يمكن أن تعاد صياغتها لتتلاءم مع المجموعات التعلمية التعاونية الرسمية.

ثانياً: المجموعات التعلمية التعاونية غير الرسمية:

مجموعات ذات غرض خاص قد تدوم من بضع دقائق إلى حصة صفية واحدة. ويستخدم هذا النوع من المجموعات أثناء التعليم المباشر الذي يشمل أنشطة مثل محاضرة، تقديم عرض، أو عرض شريط فيديو بهدف توجيه انتباه الطلبة إلى المادة التي سيتم تعلمها، وتهيئة الطلبة نفسياً على نحو يساعد على التعلم، والمساعدة في وضع توقعات بشأن ما سيتم دراسته في الحصة، والتأكد من معالجة الطلبة للمادة فكرياً وتقديم غلق للحصة

ثالثاً: المجموعات التعلمية التعاونية الأساسية:

مجموعات طويلة الأجل وغير متجانسة وذات عضوية ثابتة وغرضها الرئيس هو أن يقوم أعضاؤها بتقديم الدعم والمساندة والتشجيع التي يحتاجون إليها لإحراز النجاح الأكاديمي. إن المجموعات الأساسية تزود الطالب بالعلاقات الملتزمة والدائمة، وطويلة الأجل والتي تدوم سنة على الأقل وربما تدوم حتى يتخرج جميع أعضاء المجموعة.

 

توزيع الأدوار في التعلم التعاوني:

يسند لكل عضو في المجموعة دور محدد. هذه الأدوار توزع ليكمل بعضها بعضاً، ومن الأفضل أن يقوم المعلم نفسه بتوزيع الأدوار على الطلاب. ومن أمثلة تلك الأدوار ما يلي:

  • القيادي Leader) ): ودوره شرح المهمة وقيادة الحوار والتأكد من مشاركة الجميع.
  • المسج  Recorder )): ودوره تسجيل الملاحظات وتدوين كل ما تتوصل إليه المجموعة من نتائج ونسخ التقرير النهائي.
  • الباحثResearcher) ): ودوره في تجهيز كل المصادر والمواد التي تحتاج إليها المجموعة.

كما أن للطلبة أدوار أخرى منها:

1-مشاركته للآخرين في الأفكار والمشاعر على أن يكون لديه القدرة على تقبل أفكار ومشاعر الآخرين.

2-تعبيره عن الفكرة بوضوح وبفاعلية بحيث يفهمها الآخرون بسهولة.

3- توجيه الآخرين نحو إنجاز المهام مع الاحتفاظ بالعلاقات الطيبة والإيجابية بين الأفراد.

4-حل الخلافات بين الأفراد وما قد يحدث من سوء تفاهم بينهم أو تعارض بين آرائهم.

5-تقديره للمساهمة مع الآخرين في العمل والتخلي عن الأنانية والتحيز.

6  - تنشيطه للخبرات السابقة وربطها بالخبرات والمواقف الجديدة.

7- جمعه للمعلومات والبيانات وتنظيمها.

8- تنظيمه للخبرات وتحديدها وقيامه بصياغتها.

   دور المعلم في التعلم التعاوني:

ينحصر دور المعلم في التعلم التعاوني في الآتي:

  • توجيه وتسهيل الموقف التعليمي.
  • تحديد الأهداف وتشكيل المجموعات.
  • شرح المفاهيم والاستراتيجيات الأساسية.
  • تفقد عمل المجموعات التعليمية وتعليم الطلاب مهارات العمل في المجموعات الصغيرة.
  • تقييم تعلم الطلاب المجموعة باستخدام أسلوب تقييم محكي المرجع. 

ويمكن تحديد أدوار المعلم كما يلي:

أولاً: قبل الدرس:

1- إعداد  بيئة التعلم أو الغرفة الصفية

2-  إعداد  وتجهيز الأدوات والخامات اللازمة للدرس

3-  تحديد الأهداف التعليمية المرجوة لكل درس بوضوح شديد بهدف التعرف على السلوك الذي ينبغي على كل طالب في المجموعة أن يكون قادرا على أدائه في نهاية الدرس..

4- تحديد حجم مجموعات العمل والعدد الذي ارتضاه الباحث في دراسته الحإلىة للمجموعة المتعاونة هو  (2-6) طلاب فهذا يضمن فرصا أكبر للتفاعل والتعاون والقيام بالأنشطة المختلفة

5-  تحديد الأدوار لأفراد المجموعة فالمعلم يحدد دورا لكل فرد في المجموعة على أن يتناول الأفراد تلك الأدوار من درس لآخر من خلال الدرس الواحد ومن هذه الأدوار مايلي:قائد المجموعة، المستوضح، مقرر المجموعة،المشجع،الناقد..

6-  ترتيب الفصل وتنظيم جلوس المجموعات..

7- تحديد وتوصيف العمل المطلوب..

8- تحديد السلوك الاجتماعي المطلوب التركيز عليه..

9- إعداد بطاقة ملاحظة أو أية أداة أخرى تمكن المعلم من مراقبة أداء الطلاب على مشاركتهم ومدى تفوقهم

1.- تزويد التلاميذ بمشكلات أو مواقف.

11- مساعدة التلاميذ على تحديد المشكلة.

ثانياً:أثناء الدرس:

1-   مراقبة الحوار ومراقبة المناقشة التي تدور بين أفراد كل المجموعة ومدى قيامهم بأدوارهم..

2-   تجميع البيانات عن أداء الطلاب في مجموعة إما بالملاحظة أو بتدوين بعض الملاحظات عن المجموعة.

3-   إمداد الطلبة بتغذية راجعة عن سلوكهم أثناء العمل وقد يكون ذلك عن طريق لفظي أو غير لفظي..

4-   متابعة سير أفراد المجموعة..

5-   متابعة إسهامات أفراد ضمن الجماعة..

6-   حث الطلاب على التقدم وفق خطوات محددة تتعلق بحل المشكلة.

7-   مساعدة الطلاب على تغيير النشاطات وتنوعها وتقديمها بهدف استمرار تفاعلهم وحيويتهم ونشاطهم.

 ثالثاً: بعد الدرس:

تتاح بعد انتهاء المجموعة من المهمة والعمل الذي كلفوا فرصة مناقشة سلوكهم وتفاعلهم مع بعضهم البعض، بحيث تركز على أهداف المادة التعليمية التي يدرسها الطلاب، وعلى المهارات الاجتماعية التي تعلموها في الموقف ومن المفضل أن يقوم الطلاب أنفسهم بهذا العمل وليس المعلم.

وفي النهاية يعلق المعلم بموضوعية ووضوح وبعبارات محددة عن ما لاحظه على المجموعات أثناء عملها وما يقترحه للمستقبل.

 

 

خطوات تنفيذ التعلم التعاوني:

يمكن تنفيذ التعلم التعاوني وفق الخطوات الآتية:

1-  تحديد الوحدة الدراسية التي سينفذها المعلم بأسلوب العمل التعاوني.

2-  تقسيم الوحدة التعليمية إلى وحدات جزئية توزع على مجموعات العمل التعاوني.

3- تقسيم الطلبة إلى مجموعات العمل التعاوني وتحديد دور كل فرد في المجموعة مثل قائد المجموعة، والقارئ، والملخص والمقوم والمسجل وكما تلاحظ فإن كل فرد من أفراد المجموعة له عمل مهم ولا يمكن أن يستغنى عنه بقية أفراد المجموعة.

4- يقوم القارئ بقراءة المهمة التعليمية، وهنا علي كل عضو فيها أن يكتب المعلومات والمفاهيم والحقائق التي يعرضها القارئ ويقع على المجموعة مسئولية التأكد من حقيق الأهداف عند كافة أعضاء المجموعة.

5- يجري اختبار فردي لكل عضو في المجموعة ثم تحسب علامة المجموعة من حساب المتوسط الحسابي لعلامات الأعضاء حيث تكون أفضل مجموعة هي المجموعة التي تحصل على أعلي متوسط حسابي، أو على أكبر مجموع إذا كان عدد أفراد المجموعات متساوياً.

 

الصعوبات التي تواجه تطبيق التعليم التعاوني:

يمكن أن تواجه عند تطبيق التعليم التعاوني بعض المشكلات منها:

  • وقوع بعض الأخطاء أثناء اكتساب المتعلم للمعرفة بنفسه أو بواسطة زملاءه.
  • معاناة مرتفعي المستوى في مجموعات التعلم التعاوني م من ذوي المستويين الأدنى والمتوسط في تحصيل المعلومات.
  • صعوبة تطبيق التعلم التعاوني داخل حجرة الدراسة.
  • إن الجانب الاجتماعي في التعلم التعاوني سيأخذ وقتا طويلا على حساب الجانب الأكاديمي مما يعوق إنهاء المناهج.
  • تعقد مشكلات إدارة الصف.
  • أثر انخفاض دافعيه بعض المتعلمين على أداء الفريق.
  • إعداد المتعلمين الكبيرة قد تعوق تطبيقه.
  • يحتاج إلى بيئة صفية مجهزة بأسلوب مناسب.

 

 

تنظيم عمل المجموعات:

1-  حجـم المجموعات: تتراوح إعداد المجموعات من اثنين إلى ستة.

2-  تشكيل المجموعات: أفضل طريقة هي الطريقة العشوائية، فهو يؤدي إلى تكوين مجموعات غير متجانسة من الأفراد.

3-  جذب اهتمام الطلبة: باختيار مراقب لكل مجموعة يراقب إرشادات المعلم وينقلها لبقية أفراد المجموعة.

4-  ضمان الهدوء: تعيين المعلم أحد أفراد كل مجموعة ليتولي حث الأفراد الآخرين عل العمل التعاوني بفاعلية وهدوء. 

5-  استخدام الألعاب التعليمية: المختلفة يشجع المتعلمين على المشاركة.

6-  انجاز العمل بصورة صحيحة ومتقنة: يحدد المعلم الوقت الذي يجب أن تنجز فيه المجموعات أعمالها.

 

التقويــم الجماعــي: 

تقويم عمل المجموعة ككل وعمل كل فرد مستقل، والتعرف إلى أعمال الأفراد التي كانت مساعدة في التقدم نحو الهدف وأي الأعمال كان معيقاً في التقدم نحو الهدف.

نموذج ملاحظة أداء مجموعة الطلاب في التعلم التعاوني

إستراتيجية التقويم المعتمد على الأداء والملاحظة.

 أداة التقويم: سلم التقدير.

الصف / الشعبة:                                                                               التاريخ:

تقويم أداء أفراد المجموعة الخاص بدرس (          ).

  مميزات التعلم التعاوني:

حددت العديد من الدراسات عدداً من الفوائد التي ثبت تجريبيا تحققها عند استخدام التعلم التعاوني. ومن هذه الفوائد الآتي:

  • ارتفاع معدلات تحصيل الطلاب وكذلك زيادة القدرة على التذكر.
  • تحسن قدرات التفكير عند الطلاب.
  • نمو علاقات إيجابية بين الطلاب.
  • تحسن اتجاهات الطلاب نحو المنهج، التعلم، والمعلمة.
  • زيادة في  ثقة الطالب بذاته.
  • نمو مهارات التعاون بين الطلاب.
  • تكوين مواقف أفضل تجاه المعلمة.
  • تكوين مواقف أفضل تجاه المعلمين.
  • زيادة السلوكيات التي تركز على العمل.
  • ينمي المهارات الاجتماعية: التعاون ـ التنظيم ـ تحمل المسئولية ـ المشاركة.
  • ينمي ويعزز التفاعل الإيجابي بين التلاميذ، مما يساهم في نمو القدرات الإبداعية لديهم.
  • يقلل من القلق والتوتر عند بعض التلاميذ وبخاصة الصغار.

 

 

 

معيقات التعلم التعاوني:

  • عدم حصول المعلمين على التدريب الكافي لاستخدام التعلم التعاوني.
  • ضيق مساحة الصفوف مع كثرة إعداد الطلاب في الصف الواحد.
  • عدم استجابة بعض أفراد المجموعة بالشكل المطلوب.
  • إمكانية فرض أحد أفراد المجموعة رأيه أو إرادته على بقية الأفراد
  • 5-أسلوب عرض الكتاب المعلمي لابد أن يعرض بطريقة تساعد على التعلم التعاوني  من خلال الأسئلة والتدريبات.
  • يرى البعض أن هذا التعلم لا يهتم بذاتية المتعلم ومن ثم يذوب في الجماعة.
  • قد يوِّلد عند بعض التلاميذ نوعاً من الاتكإلىة على زملائهم في المناقشة والإجابة والرد عنهم.
  • المجاملات والصراعات داخل المجموعة: حيث قد تنقسم المجموعة إلى قسمين متعارضين يحاول كل منهما أن يفرض إرادته على الأخر.

 

 

الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
التعليق

تقنيات التعلم والتعليم الحديثة
طرق التدريس العامة
حوسبة التقويم الصفي
حوسبة التدريس
حل المشكلات
حل المشكلات إبداعيا
الحاسوب  وطرق التدريس والتقويم
الاستقصاء
استراتيجيات تنمية مهارات التفكير العليا